عراقي مغترب ينال شهادة تخصصية في مجال القيادة والإدارة العليا من جامعة هارفارد الامريكية

بغداد / احلام الفريجي

حصل المهندس العراقي المغترب في الولايات المتحدة الامريكية علي جبار الفريجي شهادة تخصصية نادرة في مجال القيادة والإدارة العليا من جامعة هارفارد الامريكية – أكاديمية كينيدي للدراسات الحكومية – التعليم التنفيذي التي تٌعد من أفخم الاكاديميات العلمية التي تتخصص في الدراسات التخصصية المعاصرة وأعداد القادة.
ويقول الفريجي ، ان “هذه الشهادة التخصصية حصلت عليها بعد اكمال دراسة سلسلة من البرامج المتخصصة في الإدارة التنفيذية العليا كبرنامج أدارة مؤسسات الدولة في الازمات, وبرنامج الإدارة والقيادة في الأداء الحكومي التي تفضي لنتائج, كذلك برنامج ستراتيجية اتخاذ القرارات القيادية وتحسين الاداء التنظيمي”. واشار الى ان “ما يميز هذا النوع من الدراسات والتخصص ضمن برامج جامعة هارفارد – أكاديمية كينيدي للدراسات الحكومية، هو ان برامجها تم أعدادها من قبل كبار الأساتذة والعقول المتخصصة في العالم”. واوضح ان “هناك المئات من الشخصيات الدولية من وزراء وقادة مؤسسات كبرى عالمية يتنافسون سنويا على القبول في الاكاديمية، الا ان القبول فيها يعتبر الاصعب من بين جميع الاكاديميات والجامعات العالمية”، لافتا الى ان “غالبية الذين درسوا في هذه الاكاديمية من الزعماء والشخصيات المسؤولة في بلدان العالم”.واوضح ان “هذه الاكاديمية من ناحية تكاليف الدراسة تصنف الأعلى في جامعات العالم حيث تصل تكلفة اعداد البرنامج الواحد سنويا الى 1.5 مليون دولار يخصص لقبول 180 طالب سنوياً فقط من بين الاف الطلبات المتقدمين”. واستدرك المهندس ان “مشوار دراسته هذه تمت من نفقته الخاصة و بإصرار شخصي عالٍ”، ليكون بذلك من القلائل الذين تم قبولهم وحصولهم على هذه النوع من الشهادة بجهود شخصية متميزة.
يشار الى إن جامعة هارفارد تحتل المرتبة الأولى على قائمة أفضل مئة جامعة في العالم متقدمة على جامعتي كامبريدج وأوكسفورد البريطانيتين. وتخرج من أكاديمية هافارد للدراسات الحكومية التنفيذية – مجموعة كبيرة من الشخصيات العالمية بمناصب عالية ضمن المؤسسات الحكومية وغير حكومية منهم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون, والمستشار الأعلى لحلف الناتو خافيير سولانا.وحاصل الفريجي على شهادة الماجستير من جامعة ديتريوت ميرسي عام 2002، كذلك حاصل على شهادة تخصصية من أكاديمية ماساتشوسس للدراسات – في تخصص الإدارة العليا والقيادة عام 2012 .


اضف رد