استمرارتراجع الدولار الاسترالي امام الدولار الامريكي

تراجع سعر صرف الدولار الأسترالي أمام الدولار الأمريكي بنسبة 2.5 % خلال شهر شباط الحالي ، وعزا خبراء في المال والاقتصاد الى أن هذا التراجع سببه البيان الذي أصدره البنك المركزي الأسترالي الأسبوع الماضي وتناول فيه السياسة المالية للبلاد، وأشار البيان الى بطئ النمو الاقتصادي من 3.25 لتبقى عند 2.5 %، في الفترة الحالية لتستمر حتى أيار المقبل، كما توقع أن يقل معدل النمو الإجمالي خلال عام من الآن بنحو نصف %. وعلى الرغم من ذلك فأن البنك ما زال متفائلا بسبب قوة سوق العمل ومعدلات البطالة المنخفضة ويأمل أن يعمل ذلك كقاطرة لدفع الاقتصاد نحو نمو في الرواتب وزيادة في التضخم بين النسبة المقبولة وهي 2 إلى 3 %. لكن البنك قلل من نمو الاستهلاك المتوقع إلى 2.75 من 3 %، ما يعني انفاق أقل ونمو إجمالي أقل.
وتشير التوقعات في أسواق المال أن اقتراب تخفيض سعر الفائدة على النقود من قبل البنك المركز يسيجعل حصول المستثمرين على عوائد أقل عند استخدام الدولار الأسترالي كمخزن للقيمة، وأشار الخبراء : ” إن رفع معدل الفائدة المتوقع على الدولار الأمريكي سيزيد من الضغط على الدولار الأسترالي ويجعله أقل جذبا للمستثمرين ” ، ومن المتوقع أن يخفض البنك قيمة الفائدة مرتين قبل نهاية العام الجاري، مما سيؤدي إلى تراوح سعر الدولار بين 65 سنتا و70 سنتا حتى نهاية العام.


اضف رد