أستقالة رئيس مجلس إدارة شركة ABC الأعلامية

سدني / وطن برس :

استقال (جاستين ميلن) من منصبه كرئيس لمجلس إدارة شركة ABC وهي أكبر شركة أخبارية في أستراليا بعد أن هدده الموظفون بالانسحاب من الوظيفة. وكان المئات من موظفي الشركة قد طالبوا بتنحي رئيس مجلس الادارة جاستين ميلن بانتظار نتائج تحقيق مستقل حول التسريبات الاعلامية التي تحدثت عن طلبه بطرد احدى المذيعات نزولا لطلب من رئيس الوزراء السابق مالكوم ترانبل . وكان مجلس أدارة شركة ABC قد أقال المديرة التنفيذية للمؤسسة ميشيل غاثري بصورة مفاجئة ، وذكرت تقارير صحفية ان رئيس مجلس الادارة جاستين ميلن طلب من غاثري في شهر أيار الماضي عبر الايميل طرد المذيعة التلفزيونية ايما الباريتشي بسبب انزعاج رئيس الوزراء السابق مالكولم تورنبول من تغطيتها لاداء الحكومة الفيدرالية. من جانبها دعت نقابة  Media Allianc والتي تمثل مصالح العاملين في قطاعات الاعلام و الفن و الترفيه الى تنحية رئيس مجلس ادارة الABC جاستين ميلن عن منصبه. و ضم حزب الخضر صوته الى هذه الدعوة ، معتبرا انه لم يعد من الممكن الوثوق بميلن على رأس اكبر مؤسسة اعلامية في أستراليا. وعقد موظفو ال ABC اجتماعا في سدني قرروا في ختامه الطلب من ميلن التنحي عن منصبه بانتظار نتائج تحقيق حول التسريبات التي نشرتها الصحف . من جانب أخر قالت: تانيا بليبرسيك نائبة زعيم المعارضة الفيدرالية ” انه في حال كانت التقارير الاعلامية صحيحة  فانها تشكل سوء استخدام كبيرللسلطات الحكومية في حرية النشر والمعلومات من جانب الحكومة الاسترالية” .


اضف رد