ثقافة وفنون

نصوص شعرية من سوريا

 بقلم : لينا قنجراوي – اللاذقية

عمري لي

هيَ الحياةُ يا سيّدي
تأبى برحيلكِ
أن تنتهي
طويلةً بدونكَ
كانت ليالي وحدتي
و انتظاركُ أقضَّ مضجعي
فكانَ لزاماً عليَّ
لنبضيَ أن أنتمي
و ألقي عن كاهلي
كلَّ دموعي
أنا لستُ نادمةً
على حبّكَ لي
و لستُ باكيةً
على قَدَري
هيَ الحياةُ علّمتني
أنها يومٌ عليَّ
و أنا سألقّنها
أن الباقي من عمري لي …

حكايات العمر

بقلمي
أخطُّ حلمي
أملأُ كراريسَ الوقت
بحكايا العمر
أعرفُ أن لا أحد َ يسمعني
و ماذا يهمّ !!!
فرحمُ الفضاءِ مكتظٌّ بالعُبَر
و أرواحُ الناسِ حُبلى بالوجع
أُعيدُ قراءة سطور الفرح
مخافةَ أن تتلاشى
على دروب الفزع …
لا شيئ يوحي بالعتم
لا بصيصَ أمل
ربما تقمّصت الحياة
حكمةَ الثقب الأسود
أُشعل شمعةً خلفي
أرفضُ أن تعانقَ ظلّي
متفرّدةٌ أنا
أصادقُ نفسي
لأكونَ في مأمنٍ
من زمني

 


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق