Sliderأخبار عربية

اجراء اختبار الحمض الريبي النووي على رفات في ليبيا قد تكون للامام موسى الصدر

اعلن مسؤول ليبي امس السبت ان محققين ليبيين يجرون فحوصات للحمض الريبي النووي على رفات قد تكون للامام موسى الصدر رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى في لبنان الذي اختفى في ظروف غامضة خلال زيارته لليبيا قبل 33 عاما. وقال عصام زرقي المسؤول في الوزارة المكلفة ملف المفقودين “نقوم باختبارات الحمض الريبي النووي على رفات ثلاثة اشخاص” موضحا ان النتائج ستعرف خلال اربعة الى ستة اسابيع.

واضاف المسؤول ان المحققين يعتقدون ان الرفات قد تكون للامام موسى الصدر ورفيقيه اللذين اختفيا معه خلال زيارته الى ليبيا، موضحا ان هناك تعاونا مع السلطات اللبنانية في هذا الاطار.وكانت السلطات الليبية في عهد معمر القذافي تؤكد دائما ان الامام غادر الاراضي الليبية الى روما مع رفيقيه.
واكد المسؤول الليبي انه تم العثور على رفات ثلاثة اشخاص في مقبرة في تاجوراء في ضواحي طرابلس استنادا الى معلومات قدمها شهود ومسؤولون سابقون في نظام القذافي هم قيد الاعتقال حاليا.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى