Sliderعلوم وتكنولوجيا

علماء أستراليون “يُخلّقون” فيروس كورونا في المعمل

وكالات 
أصبح العلماء في أستراليا أول من يتمكن من تخليق فيروس كورونا جديد في المعمل خارج الصين، فيما وصفوه بـ”اختراق مهم”. وسوف يشارك العلماء اكتشافهم هذا مع منظمة الصحة العالمية، على أمل أن يساعد في جهود تشخيص الإصابة بالفيروس، والعلاج منه.كما توصل علماء في الصين إلى إعادة تخليق الفيروس، وشاركوا سلسلة الجينوم (أي الحامض النووي) الخاصة به مع غيرهم، ولكن لم يطلعوهم على الفيروس نفسه. وقد أودى انتشار الفيروس حتى الآن بحياة 132 شخصا في الصين، وأصاب ما يقارب من 6000 شخص آخر. ويوجد على الأقل 47 حالة إصابة مؤكدة في 16 بلدا آخر، من بينها دولة الإمارات، وتايلندا، وفرنسا، والولايات المتحدة، وأستراليا. ولم ترد أي تقارير بحدوث أي وفاة خارج الصين.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق