مقالات

ماذا بعد داعش ؟؟؟؟!!!!!!

طعمة البسام
بعد اجتياحه لنحو ربع مساحة العراق عام 2014 ظهر مسؤول استخباراتي كبير في ادارة الرئيس الامريكي السابق باراك اوباما وقال ان الحرب مع داعش ستستمر ثلاثين عاما .. مشبها اياها بحرب المئة عام بين الكاثوليك والبروتستانت .. ولا نعرف على ماذا استند المسؤول الامريكي في تصريحه ذاك … ولكن ما حدث هو ان العراقيين اختصروا فترة الثلاثين عاما الى ثلاثة اعوام فقط … فقد استجمع العراقيون قواهم وهمتهم وحرروا اراضيهم … ولن يبق داعشي واحد في العراق بحلول شهر حزيران المقبل وهو الذكرى الثالثة لاجتياح الموصل …. ولكن ماذا بعد ذلك ؟؟؟
هل ينفذ مسعود البرزاني تهديده ويتمسك بالاراضي التي حررتها البيشمركة في سهل نينوى وهي موطن المسيحيين والايزيديين والاشوريين ويضمها الى الاقليم ثم يعلن تقرير مصيره !!؟؟؟ هل تشتعل حرب اخرى بين ((الاخوة )) المتحالفين الان ضد داعش وما هو موقف امريكا وتركيا وايران واطراف اخرى اقليمية في فترة ما بعد داعش ؟؟؟
ثم ما هو مصير الطبقة السياسية الفاسدة المتسلطة الان في العراق بل ما هو مصير من تسبب في ضياع ربع مساحة العراق الامر الذي اراق دماء كثيرة واهدر اموالا طائلة واضاع فرصا لا تعد ولا تحصى؟؟؟
هل تعود نفس الوجوه تلك التي اذاقت العراقيين الويلات وارتبطت بالسرقة والنهب واللصوصية ؟؟؟
يتخوف العراقيون الان وهم يشاهدون داعش وهو يلفظ انفاسه الاخيرة من ان القادم سيكون امر وادهى فبحكم التجربه تعلم العراقيون من انهم ما ان يخرجوا من مصيبه حتى يقعوا في اخرى اشد وطأة … وان لديهم طبقة سياسية لديها قدره هائلة على اختلاق الازمات وليس ادارتها … ازمات تتالى منذ اربعة عشر عاما … والهدف اشغال الناس وتغيير توجهاتهم واتجاهاتهم وانماط تفكيرهم بطرق شيطانية ؟؟؟اذن ما هو مستقبل العراق بعد داعش ؟؟؟ هل سينعم العراق بالامن ام سيظل ساحة لتصفية الحسابات كتلك التي دفع وما زال يدفعها المواطن العراقي البسيط ؟؟؟ الايام القادمة حبلى بما لا يخطر على بال وقديما قيل : ستبدي لك الايام ما كنت جاهلا …. وياتيك بالاخبار ما لم تزود ِ


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى